0537775222 - 0533580580
info@msajed.com
الأثنين, 11 ربيع أول 1440

اختتام ورشة عمل “عمارة المساجد: مسئولية دينية ـ وطنية ـ اجتماعية”

2014-03-13     (0)

تحت رعاية معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، المشرف العام على مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد أقامت المؤسسة ورشة عمل تحت عنوان: “عمارة المساجد مسؤولية دينية ـ وطنية ـ اجتماعية”، وذلك يوم الأحد الموافق 1-5-1435هـ في فندق الانتركونتننتال بالرياض، بالتعاون مع مجموعة “نماء” حيث تم إعداد قوائم المشاركين في الورشة وتوجيه الدعوات إليهم وبلغ عدد المدعوين حوالي (260) شخصاً من مختلف شرائح المجتمع من علماء وأئمة مساجد ورجال أعمال ومقاولين ومهندسين ومنسوبي المؤسسات الخيرية المانحة وبعض الجهات الحكومية وعدد من الإعلاميين ومنسوبي وزارة الشؤون الإسلامية.

 وبدأت أعمال الورشة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، كما ألقى فضيلة وكيل وزارة الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري كلمة نوّه فيها بدور وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في عمارة المساجد، ودور مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد في إيجاد قاعدة تسير عليها وفق شروط محددة عبر آلية موحدة ومنظمة ودقيقة ومواصفات فنية شاملة متكاملة، لتنظيم العلاقة الإيجابية بين أهل الخير والبذل وإيضاح الإجراءات ومساعدة الباذلين وخدمتهم بجانب الوزارة في عمارة بيوت الله والعناية بها، وتنظيم مشاركة المحسنين، وتبني الدراسات والبحوث ذات العلاقة بالمساجد، ودراسة أوضاع المساجد واقتراح الحلول المناسبة لمشكلاتها، مع إشراف دائم ومتواصل على تنفيذها حتى مرحلة التسليم، لتخرج بالصورة اللائقة ببيوت الله التي يتطلع إليها ولاة الأمر في هذه البلاد المباركة والمسؤولون بالوزارة.

وبعد ذلك استعرض الحضور فيلماً تسجيلاً عن مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد وإنجازاتها، لتبدأ محاور الورشة، ثم ألقى فضيلة الدكتور حمد بن بكر العليان، مدير عام مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد، كلمة شكر فيها معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ المشرف العام على المؤسسة، وفضيلة الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري رئيس مجلس إدارة المؤسسة، على رعايتهما لهذه الورشة، مستعرضاً محاور الورشة، ومؤكداً أن هذا اللقاء يعزز الأهداف التي رسمتها اللائحة الأساسية للمؤسسة للاستمرار على الموقع الريادي والمتميز للمملكة العربية السعودية في عمارة المساجد وخدمة بيوت الله.

بعد ذلك انطلقت أعمال ورشة العمل وتناولت مناقشة المحاور الآتية:

1- توفير الموارد المالية للإنفاق على عمارة المساجد وترميمها وصيانتها مثل إقامة الأوقاف.
2- تطوير الموارد البشرية الخاصة بأعمال المؤسسة.
3- النواحي الاقتصادية (الخضراء) المتعلقة بتصميم المساجد للمساعدة في تخفيض تكلفة الطاقة.
4- التوزيع الجغرافي للمناطق الأشد احتياجاً (معايير اختيار مواقع المساجد حسب احتياجات وطبيعة المناطق.

وفي نهاية الورشة عقدت جلسة ختامية ترأسها فضيلة الشيخ عبد المحسن بن عبد العزيز آل الشيخ، وكيل الوزارة المساعد لشؤون المساجد، نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة، استعرض في الجلسة ما توصل إليه المشاركون من حوارات ونقاشات حول محاور الورشة الأربعة.

وسيتم إعداد كتيب يشمل كافة ما تم طرحه خلال محاور ورشة العمل من توصيات ورؤى ليتم مراجعتها من قبل إدارة المؤسسة والموافقة عليها لعرضها في اجتماع مجلس إدارة المؤسسة القادم تمهيداً للإعداد للملتقى التعريفي بالمؤسسة المقرر عقده لاحقاً بمشيئة الله.

طباعة الصفحة:

أضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

الجوال

عنوان التعليق

التعليق

من فضلك ادخل الرموز التالية

أبحث عن خبر

بحث عن طريق الشهر والسنة

الشهر
السنة