0537775222 - 0533580580
info@msajed.com
الأحد, 10 ربيع أول 1440

د. عثمان بن عبدالعزيز المنيع عضو مجلس الإدارة ومدير عام المؤسسة في تعقيب لمؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد: 40 مسجداً في جميع المناطق بتكلفة تجاوزت 50 مليون ريال

2016-07-02     (0)

سعادة رئيس تحرير صحيفة «الرياض» حفظه الله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

حسب مقال الكاتب الأستاذ راشد بن محمد الفوزان بزاوية «بموضوعية» بعنوان «وزارة الشؤون الإسلامية وتفعيل دور العمل الخيري» بالعدد الصادر يوم الثلاثاء الموافق ٢٦/٧/١٤٣٧هـ برقم (١٧٤٨٠) وتضمن المقال التطرق لبناء المساجد واقتراح أن يكون هناك شراكة مع رجال الأعمال الراغبين بالتبرع لبناء أو صيانة أو فرش المساجد، وأن توجد جهة تتبع لوزارة الشؤون كجهة موثوقة ومضمونة لتوجيه تبرعاتهم أو هباتهم أو زكواتهم وتحديد أماكن المساجد والأراضي المعتمدة لبناء المساجد أو ترميمها أو صيانتها. وفي هذا السياق نوجز لسعادتكم وللكاتب الأستاذ راشد بن محمد الفوزان وللقراء بأن الدولة ممثلة بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد أنشأت مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد في المملكة العربية السعودية ومقرها الرئيسي الرياض وفروعها في عدد من مناطق المملكة، وتتولى المؤسسة الخيرية لعمارة المساجد بناء المساجد والعناية بها، بإشراف معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد معالي الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ ومتابعة معالي نائب الوزير د. توفيق بن عبدالعزيز السديري وأصحاب الفضيلة رئيس وأعضاء المجلس، حيث تم إعادة تشكيل مجلس المؤسسة من عدد من العلماء ورجال الأعمال ويرأس المجلس فضيلة الشيخ فهد بن ناصر السليمان، ونائب الرئيس الشيخ سعود بن محمد الرشود، والأعضاء سعادة الشيخ عبدالرحمن بن علي الجريسي، وسعادة الشيخ حمد بن محمد السعيدان، وسعادة الشيخ حمد بن عبدالعزيز الجميح، وسعادة د. فهد بن عبدالرحمن العبيكان، وفضيلة الشيخ د. محمد بن عبدالله الغديان، وفضيلة الشيخ عبدالله بن محمد المعتاز، وفضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز البكري، وسعادة الشيخ عبدالإله بن عبدالعزيز الموسى، وهي مؤسسة خيرية ذات شخصية اعتبارية مستقلة وذات كيان إداري ومالي خاص بها، ولها دور مجتمعي بفتح مجال للمحسنين للمساهمة في هذا الشأن، كما تعنى المؤسسة بإقامة المؤتمرات والندوات حول عمارة المساجد وخدمتها، حيث انطلقت المؤسسة برسالتها منذ عام ١٤٢٢هـ منذ كانت بمسمى إدارة المساجد والمشاريع الخيرية، وتم اعتماد تجديد هويتها في عام ١٤٣٢هـ تحت مسمى (مؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد وتسجيلها في سجل الوزارة للمؤسسة الخيرية برقم ١/١، وكانت المؤسسة منذ إنشائها تقوم بالعمل بالداخل والخارج، وكان لها اسهامات وما زالت، ويقتصر عملها الآن على بناء المساجد داخل المملكة فقط، وبلغت مساحة مشروعات المؤسسة المنتهية خلال عام 1435هـ 2014م بتكلفة اجمالية قدرها ٩٫٧٢٢٫١٢٦ ريالاً، علماً بأن المشروعات لعام ١٤٣٦هـ قد بلغت (٥١) مشروعاً باجمالي ٥٥٫٣٩٨٫٠٠٠ ريال، ونأمل من جميع رجال الأعمال والجهات الراغبة بالتعاون بذلك التواصل من خلال زيارة الموقع الخاص بمؤسسة الأعمال الخيرية لعمارة المساجد: www.msajed.com. وحيث قمنا بفتح حسابات بنكية بأكثر من بنك ونعمل على فتح حسابات في بنوك أخرى بالإضافة إلى رسائل الجوال (5094) والتي من خلالها قمنا ببناء أربعة مساجد بالعام الماضي. ونتطلع إلى أن نستلم خلال شهر رمضان المبارك أربعين مسجداً في جميع مناطق المملكة بتكلفة تجاوزت خمسين مليون ريال.

د. عثمان بن عبدالعزيز المنيع

عضو مجلس الإدارة ومدير عام المؤسسة

الخيبر بصحيفة الرياض إضغط هنا 

طباعة الصفحة:

أضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

الجوال

عنوان التعليق

التعليق

من فضلك ادخل الرموز التالية

أبحث عن خبر

بحث عن طريق الشهر والسنة

الشهر
السنة